شهدت ولاية قبلي جنوب تونس، اليوم الخميس، مواجهات مع الأمن احتجاجا على مقتل مهاجرين غير شرعيين إثر اصطدام قاربهم بزورق خفر السواحل التونسي الأحد الماضي.

ونقلت وسائل إعلام محلية أن محتجين أحرقوا مقر إدارة “سوق الأحد” وقطعوا طريقا رئيسية مطالبين بفتح تحقيق رسمي حول ملابسات غرق أبنائهم. وأن وحدات الأمن استخدمت الغاز المسيل للدموع لمنع المحتجين من حرق مقر الدائرة الأمنية.

وكانت وزارة الدفاع التونسية أعلنت في وقت سابق عن غرق 8 أشخاص وإنقاد 38 آخرين كانوا على متن قارب في رحلة غير شرعية كانت متجهه إلى السواحل الإيطالية.

وبينت الوزارة أن القارب اصطدم بوحدة بحرية تونسية ما أدى إلى غرقه بمن فيه، وأن عمليات البحث عن مفقودين لا زالت مستمرة.

واتهمت بعض عائلات الضحايا والمفقودين في مدن تونسية كصفاقس وسيدي بوزيد الجيش بإغراق مركب المهاجرين عمدا استنادا لروايات ناجين من الحادثة.

المصدر: RT

سناء محيمدي

ونقلت وسائل إعلام محلية أن محتجين أحرقوا مقر إدارة “سوق الأحد” وقطعوا طريقا رئيسية مطالبين بفتح تحقيق رسمي حول ملابسات غرق أبنائهم. وأن وحدات الأمن استخدمت الغاز المسيل للدموع لمنع المحتجين من حرق مقر الدائرة الأمنية.

المصدر

احتجاج مواطنين في تونس جراء غرق قارب مهاجرين
0النتيجة الإجمالية
تقييم القارئ : (0 Votes)
0.0

اترك ردك أو تعليقك

تعليق