هبة بريس – وكالات

 

ما إن وصل الطبيب المسلم إلى المركز الإسلامي في بلدة ألترينشام Altrincham بمدينة مانشستر البريطانية لأداء صلاة العشاء، حتى اقترب منه شخص من الخلف وطعنه في رقبته، ثم لاذ بالفرار.

 

الطبيب ناصر الكردي، وهو استشاري جراحة العِظام (58 عاماً)، نُقل فوراً إلى مستشفى Wythenshawe لتلقي العلاج مساء الأحد 24 سبتمبر/أيلول 2017، قبل أن يغادرها بعد ساعات ليسترد صحته بالمنزل إلى جانب أسرته، في وقت وصفت فيه الشرطة ما حدث بأنه جريمة كراهية.

 

واعتقلت الشرطة اثنين عُمْر أحدهما 54 عاماً والثاني 32 عاماً على خلفية الهجوم الذي حدث قبل الساعة 6 مساءً بوقت قصير خارج مسجد في بلدة ألترينشام Altrincham التجارية بمانشستر الكبرى.

وقال عويس (20 عاماً)، ابن الطبيب كردي في حديثه لصحيفة The Times البريطانية، إنه يعتقد أن محاولة تفجير بارسونز جرين Parsons Green في لندن من الممكن أن تكون هي الدافع وراء هذا الهجوم.

 

وأضاف: “هناك الكثير من الأخبار المتداولة عن الهجمات الإرهابية وأعتقد أن هذا الشخص غاضب. ولحسن الحظ أن الطعنة لم تكن قاتلة”.

ونُشِر مقطع فيديو للطبيب كردي، الذي يُلقي الخطبة في المسجد، يظهر الطبيب خلاله وهو يضغط على الجزء الخلفي من رقبته. “شاهدته لثانية.. طعنني الوغد في رقبتي”.

 

المصدر

قصة طبيب مسلم تعرّض لجريمة كراهية ببريطانيا
0النتيجة الإجمالية
تقييم القارئ : (0 Votes)
0.0

اترك ردك أو تعليقك

تعليق