هبة بريس من الجديدة
 
تغزل رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عزيز أخنوش، برئيس الحكومة سعد الدين العثماني، معبرا عن افتخاره بالانضمام إلى حكومته ومعتبرا أنه الرجل المناسب في المكان المناسب.
 
أخنوش، أعرب في كلمته بالجلسة الافتتاحية لأشغال المؤتمر الوطني السادس، لحزب التجمع الوطني للأحرار، عشية اليوم الجمعة، عن اعتزازه بمشاركة حزبه في حكومة العثماني، مشددا على أنه سعى باستماتة لتكون قوية منسجمة وفعالة.
 
وأكد رئيس حزب “الحمامة” في المؤتمر الذي عرف حضور رئيس الحكومة سعد الدين العثماني والوزيرين الحسن الداودي وعبد القادر اعمارة، والأمين العام لحزب الاتحاد الدستوري محمد ساجد، والأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، نبيل بنعبد الله، والوزير محمد حصاد، “أكد” على أنه يعمل رفقة مكونات الأغلبية، لتكون الحكومة قادرة على مواجهة التحديات الداخلية والخارجية، و على خدمة المواطن والعمل على الاوراش التنموية التي سطرها جلالة الملك محمد السادس.
 
وعبر اخنوش عن اعتزازه، بمساهمة حزبه في إنجاز البرنامج الجكومي للذي حظي بموافقة نواب الأمة، والذي يهدف إلى الرفع من خدمات جميع القطاعات وتنميتها لصالح الوطن والمواطن.
 
ولم يفوت أخنوش الفرصة، للتعبير عن فخرة بالتحالف الاستراتيجي الذي يربط حزبه بحزب الاتحاد الدستوري، من خلال تكوين فريق برلماني موحد للسير معا في طريق واحد لخدمة الوطن والمواطن

المصدر

أخنوش بحضور العثماني: سعينا باستمانة لتكون الحكومة قوية ومنسجمة
0النتيجة الإجمالية
تقييم القارئ : (0 Votes)
0.0

اترك ردك أو تعليقك

تعليق